مجلات أدبية

المساهمات

الصندوق العربي المجلس الثقافي البريطاني

Quotations

دار البوتقة للنشر

Who are we?

البوتقة في الصحافة

الأعداد

حقوق الترجمة

من نحن؟

كتاب حواس مرهفة

كتاب أشباح بلا خرائط

كتاب وجوه متوارية

بحث

albawtaka@albawtaka.com      تكرم بإضافة بريدك الإلكتروني كي تصلك المجلة!

 
 

البوتقة

فصلية إلكترونية مستقلة تعنى بترجمة آداب اللغة الإنجليزية

تصدر من جمهورية مصر العربية

أصوات من إمارة ويلز    Voices from Wales

العدد التاسع والثلاثون، يوليو 2013        Thirty-ninth issue, July 2013

 

تكرم چون جاور بالموافقة على نشر قصة "أرض التلفزيون" في مجلة البوتقة. ولا يسع المجلة إلا توجيه كل آيات الشكر له.

Mr. Gower was so generous to permit the publication of the Arabic text of "TV Land" in Albawtaka Review. Albawtaka owes Mr. Gower a great debt of gratitude for his kind permission.

TV Land” by Jon Gower. Copyright © 2011 by Jon Gower. From his story collection Too Cold for Snow © 2011 . Published by kind permission of the author. All rights reserved.

 

 

چون جاور

أرض التلفزيون

http://literature.britishcouncil.org/jon-gower

تقديم: هالة صلاح الدين

تاريخ النشر: 1-يوليو-2013

 

 

 

حوار چون جاور مع الصحفي سيري شو في شبكة أميريكامري الاجتماعية المعنية بمواطني ويلز المغتربين في كل أنحاء العالم، 19 نوفمبر 2011:

http://americymru.net/profiles/blogs/an-interview-with-welsh-author#.Ue6CcI21G4Q

 

 

صفحة چون جاور في موقع 'أدب ويلز':

http://www.literaturewales.org/writers-of-wales/i/133914/

 

صفحة چون جاور في موقع مسرح ويلز القومي:

http://community.nationaltheatrewales.org/profile/JonGower

 

 

 

نشأ چون جاور في بلدة لانيلي بويلز ودرَس اللغة الإنجليزية في كلية جيرتون بجامعة كامبريدج. عمل مراسلاً للفنون والإعلام في قناة بي بي سي ويلز (2000-2006)، وقد قدَّم حينذاك البرنامج المعني بالفنون من المَصدر. عمل أيضاً مديراً للعلاقات العامة في الجمعية المَلكية لحماية الطيور وصحفياً يغطي الأحداث الجارية في تليفزيون هارليك.

يعمل جاور حالياً منتجاً في شركة بومرانج، وهي واحدة من أكثر شركات الإنتاج الويلزية إبداعاً في مجاليّ التليفزيون والراديو. كان قد أنتج أفلاماً وثائقية للتلفزيون والراديو لمدة تربو على 30 عاماً حتى إن ثلث البرامج المنتجَة على امتداد قرن لا تخلو من اسمه! غطى آخر أفلامه الوثائقية الحياة السرية للممثل الأمريكي روبرت ميتشِم اعتماداً على كتاب  أوه يا بابا! البحث عن روبرت ميتشِم للقاص الويلزي لويد روبسون. جاور يكتب باللغتين الإنجليزية والويلزية، وهو زميل بمهرجان هاي الدولي، ويكتب حالياً سيرة نقدية للممثل الأمريكي ستيف بوشيمي. وفي وقت فراغه يطور نصوصاً مسرحية بالتعاون مع الممثل جيرالد تيلر وعازف البوق توموس ويليامز. يعيش جاور في مدينة كارديف عاصمة ويلز.

 

 

 

كتب جاور مسرحية إذاعية تحت عنوان إسطنبول عام 1985 لقناة بي بي سي راديو كامري، وفي العام التالي كتب للقناة نفسها مسرحية ديروس نيسا.

 

 

 

حرر كتاب وطنٌ عام 1996، ويضم مجموعة من المقالات تحكي تاريخ إمارة ويلز العتيد وتصور جبالها ووديانها وتاريخها الطبيعي الوافر. تتابع أيضاً تغييرات لحقت بالزراعة في ويلز خلال العقود الأخيرة. الحق أن ويلز إمارة صغيرة تعد القارئ بالفهم والاستيعاب إلا أنها في هذا الكتاب تطوي مفاجأة عند كل منعطف.

 

 

 

اشترك جاور عام 1999 في تحرير كتاب ويلز في أعيننا، وفي العام نفسه حرر كتاب عامٌ في بلد صغير، ويحوي حكايات تتحدى الصور النمطية لويلز وأهلها، حكايات ثلاثة من كُتاب اليوميات في بقاع متباينة من ويلز: عالِم بالتاريخ الطبيعي (ويليام كوندري) في المستنقعات المالحة عند مصب نهر ديبي ومُزارع (باتريك دوبز) في مرتفعات كارمارثينشير وشاعر (كريستين إيفانز) في جزيرة باردزي المقدَّسة.

 

 

 

كتب جاور مجموعته القصصية سَمَكٌ كبير عام 2000، وتضم عشرين قصة زاخرة بالفكاهة والفانتازيا والذكاء الجامح. بعض شخصياتها مرحة، والبعض آخر مأساوية، تقع الحكايات في ويلز والولايات المتحدة، وكلها مضحكة، بل إنها قد تكون أكثر القصص التي طالعتها إضحاكاً.

تتسم كذلك بنسق لغوي أشبه بفن الأرابيسك، أسلوب الكتابة خاطف خليق بلغة الشارع الشعبية، لغة مجنونة جنوناً لا يلين. يستخدم المؤلف لهجة ويلزية مقْنعة ومعها أسلوب الكوميديا الأمريكية – "جمل متقطِّعة موجَزة، مقاطع قصيرة بارعة، نقلات مفعمة بالحيوية،" وفقاً لوين توماس، أستاذ اللغة الإنجليزية بجامعة سوانزي.

 

 

 

حرر جاور كتاب أَعرف طريقاً أخرى: من تينترن إلى سانت ديڤيدز عام 2002. يسلك خيرة كُتاب ويلز أحد أهم السبل في الإمارة – من قرية تينترن إلى مدينة سانت ديفيدز. يضطلع كل فرد منهم بجانب من الرحلة، چيم بيرين وروبرت مينهِنيك وكريستين إيفانز وأوزي أوزموند ونايچل چينكينز، كلهم يشاركون القارئ وصفاً شعرياً مترعاً بالعاطفة للمسيرة.

 

 

 

أصدر جاور قصة "أرض التلفزيون" لأول مرة عام 2005 في كتاب المختارات القصصية ويلز المدينية: أدب ويلزي جديد.

 

 

 

ظهرت قصة "أرض التلفزيون" مرة أخرى عام 2011 في مجموعة جاور القصصية بردٌ شديد على الثلج.

ها هو قاتل محترف اسمه كرينك يشحن بندقية آلية بالذخيرة ليقضي على بعض قطاع الطرق؛ مدير سفينة تضم سجناء يقدِّم إليهم وجبات راقية؛ فلاح يستيقظ عقب انهيار ثلجي في شمال ويلز ليجد نفسه آخر رجل على قيد الحياة. تتنقل القصص في هذه المجموعة الساخرة بحرية – بل وفوضوية – بين منطقة تايجا بشمال روسيا وأعماق اليأس. وقودها خيالٌ خصب واستمتاع شديد بفتنة اللغة.

 

 

 

نشر جاور كتاباً عن مسقط رأسه – بلدة لانيلي – يَحمل عنوان لانيلي الحقيقية (2009) ضمن سلسة دار سيرين للنشر المسماة بـ 'ويلز الحقيقية'، كما فاز في العام نفسه بجائزة 'ويلز المبدعة' المقدَّمة من مجلس ويلز للفنون كي يسبر المستعمرة الويلزية في منطقة بتاجونيا. وفي العالم التالي كتب مسرحية متعددة الوسائط الفنية تحت عنوان عالياً.

 

 

 

نشر جاور رواية بلا خريطة عام 2010، وتدور في مدينتيّ بيونس آيرس وكارديف وميناء أوكلاند. أشادت بها المؤلفة الويلزية چان موريس قائلة إنها "بلا هوادة مبدعة إبداعاً لا سبيل إلى النضوب."

 

 

 

فازت رواية جاورY Storiwr (2011) بجائزة أفضل كتاب باللغة الويلزية عام 2012.

 

 

 

فاز كتاب جاور جزيرة تدعى سميث (2011) بجائزة چون مورجان للترحال، وفيه يتحدث عن إقامته بجزيرة سميث الواقعة في خليج تشيسيبيك الأمريكي مسجِّلاً بيئتها الفريدة وتاريخها الطبيعي وعادات سكانها ودينهم، كلها جوانب تتآكل ببطء مع الجزيرة بفعل مستويات البحر المرتفعة.

انحدر معظم سكان جزيرة سميث من مهاجرين نزحوا عن مقاطعة كورنوول البريطانية وإمارة ويلز في القرن السابع عشر. كان أحد شعراء الجزيرة قد وصف جاور بأنه أعظم الشعراء الذين لم يكتبوا بيتاً واحداً في حياتهم! ويتضح لنا من الكِتاب أن جاور مؤرِّخ يَنعم بقرون استشعار حادة تكتشف الشعر في الكلمات والأشياء.

 

 

 

كتب جاور قصة ويلز، وهي سلسلة من ست حلقات أذاعتها قناة بي بي سي عام 2012. يقص جاور تاريخ ويلز كمن يقص ملحمة من الملاحم بدءاً من المستعمرات الأولى وحتى العصر الحالي، وقد رافق السلسلة نص الحلقات في صورة كتاب من إصدار 'بي بي سي بوكس-راندوم هاوس'.

 

 

 

ألَّف جاور كتاباً عن الساحل الويلزي بالتعاون مع المصور چيريمي مور تحت عنوان ويلز على حافة المياه (2012). تزامن الكتاب – وهو احتفاء بساحل ويلز في مجده – مع افتتاح طريق ويلز الساحلي عام 2012.

 

 

 

 

 

Copyright © 2006-2013 Albawtaka Review. All Rights Reserved.